مركز “فنار” يهنئ “السلام للأعمال الإنسانية والخيرية” لعضويتها في سوق الأمم المتحدة ومكتب الأمم للتعاون بين دول الجنوب

هنأ مركز “فنار” لتوثيق العمل الإنساني جمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية بمناسبة انضمامها لعضوية سوق الأمم المتحدة كأول جمعية كويتية تحصل على هذه العضوية ومكتب الأمم للتعاون بين دول الجنوب كأول جمعية خليجية في عضوية المكتب.

وقال رئيس المركز د. خالد الشطي إن هذه العضويات الدولية لجمعية خيرية كويتية تمثل إضافة جديدة للعمل الخيري الكويتي وتؤكد أن الكويت هي عاصمة العمل الإنساني في العالم التي اختارتها الأمم المتحدة كمركز للعمل الإنساني في عام 2014.

وأضاف إن من دواعي سرور المركز أن يهنئ الجمعية الشقيقة بهذا الإنجاز الدولي الذي يعزز من مكانتها المحلية والدولية كعضو فاعل في العمل الخيري والتنموي داخل الكويت وخارجها، ليضاف إلى سجلها الحافل بالعديد من الإنجازات والجوائز المحلية والدولية.

وختاماً، أعرب الشطي عن خالص الشكر لجمعية السلام للأعمال الإنسانية والخيرية ومجلس إدارتها وجميع العاملين فيها، على جهودهم الحثيثة التي يبذلونها لدعم أنشطة وأعمال الجمعية المختلفة، لخدمة العمل الخيري والتنموي محليا وخارجيا، داعيا العلي القدير لهم بمزيد من التقدم والازدهار وأن ينعم على بلدنا الحبيب بالأمن والأمان في ظل قيادة سمو أمير البلاد وسمو ولي عهده الأمين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

5 × 1 =

أهلا بكم